الإهداءات





إضافة رد
قديم 19-09-15 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الأعضاء
إحصائية العضو






 

زينب كريم غير متواجد حالياً

 


افتراضي تفسير الأحلام الشامل


عتبر رؤية الميت من المنامات الشائعة بين الناس أو لنقل من الأحلام التي تؤخذ أهمية استثنائية عند الرائي لما تحمله من رموز وإشارات، ولرؤية الميت حالات مختلفة قد تكون رؤية صادقة ذات دلالة ومعنى وقد تكون ناتجة عن ضغوطات نفسية معينة كالاشتياق لشخص بعينه أو رؤية شخص ميت كانت تريحنا رؤيته في حياته، فتكون الرؤية في هذا الحال من هواجس م
الحلم بالميت يتم تفسيره بناء على حالة الميت وحالة الرائي
الأصل في رؤية الميت في المنام النظر إلى فعله، فإذا كان يفعل خيراً فهو يحثُّك على مثله، وإن كان فعله شراً فإنَّه ينهاك عن مثله كما يقول الأستاذ أبو سعد الواعظ والله أعلم.
هذا من ناحية فعل الميت في المنام بالمعنى العام، أمَّا عن الحالات الأخرى فلكل منها تفسيرها اعتماداً على شكل ظهور الميت في المنام واعتماداً على النائم نفسه.
يقول الله عز وجل في كتابه العزيز: ﴿ مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13) وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا (14)﴾ فالحياة والموت والخلق والبعث كلها أطوار يمرُّ بها الإنسان وقد مرَّت أمامه حياة وموت في كلِّ يوم، بل في نفسه أيضا حياة وموت؛ كم تموت خلايا وتجدد في جسمه على مدى حياته؟ وذلك خير له.
والله عزَّ وجل قد يرسل رؤى عند الموت يراد من أكثرها التَّذكير والوعيد وقد يكون الفرج، وقد تتضمن أمور حياته وترشده إلى التَّوازن في انفعالاته ومشاعره ليحيا هادئاً مطمئناً.

متى تكون رؤية الميت في المنام باطلة؟
في تفسير الأحلام الشامل فإن رؤية الميت كغيرها من الرؤى والأحلام لا يمكن التعامل معها كدلالة مطلقة على الخير، وكذلك لا يمكن التعامل معها كدلالة مطلقة على الشَّر فلكل حالٍ معها تفسير، وكما هو معروف لدى معظم الناس فالمنامات ليست دائماً ذات دلالة ومعنى، فمنها ما هو رؤية صادقة تحتمل التفسير ومنها ما هو أضغاث أحلام.
حيث تكون رؤية الميت في المنام باطلة إن رأى النائم الميت يمزح، فالميت كما يقول ابن سيرين مشغولٌ عن المزاح، والحلم بالميت يمزح ليس رؤية.
ومما لا شك فيه أن رؤية الميت بعد الحديث عنه والكلام عن أحواله في حياته قد لا تحمل أي معنى ويعتبر انعكاساً لما يجول في نفس النائم من تفكير بالميت وشوقٍ له كما.
ورؤية الميت بعد الحديث عنه والكلام عن أحواله يفسر بأحد أمرين؛ فإن كان الرَّائي يراه في حياته العامَّة مِن مأكل ومشرب وملبس فهو شوق له ورغبة بالاطمئنان عليه، فهو من حديث النفس.
وإن كان قريباً له كأب أو أمٍّ فهو يحتاج إلى الدُّعاء لزيادة أجره عند الله، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "إذا مات ابن اّدم انقطع عمله إلا من ثلاث" وذكر ولد صالح يدعو له.







رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن +00:00Jan): 04:49 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 1
Copyright ©2000 - 2020.